tunisia-stars
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا

ادارة
المنتدي



 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
هذا المنتدي يبحث عن مشرفين لذالك على كل من يرغب في الترشح المساهمة بمواضيع هامة ليتم إختياره شكرا

شاطر | 
 

 الضلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وردة التونسية
مشرف المنتدى الإسلامي


عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 18/09/2010

مُساهمةموضوع: الضلم   السبت 18 سبتمبر - 22:38

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

قال الرسول صلى الله عليه وسلم

" اتقوا الظلم فان الظلم ظلمات يوم القيامة " رواه مسلم وفى الحديث القدسى قال الله عز وجل" ياعبادى انى حرمت الظلم على نفسى وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا"
وقال سبحانه : {إن الله لا يظلم مثقال ذرة وإن تك حسنة يضاعفها }( النساء 40) ، وقال عز وجل :{وما ربك بظلام للعبيد }(فصلت 46) ، فهو سبحانه أحكم الحاكمين ، وأعدل العادلين ، وكما حرم الظلم على نفسه جل وعلا فكذلك حرمه على عباده ونهاهم أن يتظالموا فيما بينهم .


وللظلم عاقبة وخيمة على الإنسان في الدنيا والآخرة


ومعنى الظلم:

هو وضع الشيء في غير محله باتفاق أئمة اللغة.

الظلم درجات وأنواع وهو ثلاثة أنواع:

النوع الأول: ظلم الإنسان لربه , وذلك بكفره بالله تعالى

قال تعالى: " وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ "( البقرة:254)

ويكون بالشرك في عبادته وذلك بصرف بعض عبادته لغيره سبحانه وتعالى

قال عز وجل: " إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ " (لقمان:13)

النوع الثاني: ظلم الإنسان نفسه , وذلك باتباع الشهوات وإهمال الواجبات وتلويث نفسه بآثار أنواع الذنوب والجرائم والسيئات من معاصي لله ورسوله.

قال تعالى جل شأنه: " وَمَا ظَلَمَهُمُ اللّهُ وَلـكِن كَانُواْ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ " (النحل:33)

النوع الثالث: ظلم الإنسان لغيره من عباد الله ومخلوقاته , وذلك بأكل أموال الناس بالباطل وظلمهم بالضرب والشتم والتعدي والاستطالة على الضعفاء والظلم يقع غالباً بالضعيف الذي لا يقدر على الانتصار.



فاذا كان الإنسان ظالما
فعليه رفع الظلم عمن ظلم، وطلب العفو منه، ونعلم أن للمظلوم دعوة لا ترد لحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم بعث معاذاً إلى اليمن، فقال: ( اتق دعوة المظلوم، فإنها ليس بينها وبين الله حجاب ).
فالظلم من المعاصي الكبيرة التي لاتنفع معها التوبة حتى يرد الظالمون المظالم إلى المظلومين.

اعلم أن دعوة المظلوم مستجابة لا ترد مسلماً كان أو كافراً

ففي حديث أنس قال: قال رسول الله (صلى الله عليه و سلم): " اتقوا دعوة المظلوم وإن كان كافراً فإنه ليس دونها حجاب "

فالجزاء يأتي عاجلاً من رب العزة تبارك وتعالى .

فتذكر أيها الظالم: قول الله عز وجل: " وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ (42) مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لاَ يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء " (ابراهيم:43،42)

وقوله تعالى: " وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ " (الشعراء:227)

و لم يتوقف الشرع الاسلامي عند تحريم الظلم على الانسان بل شمل تحريم ظلم الحيوان أيضا ، ولقد دخلت امرأة النار بسبب حبسها لقطة ومنعها من الأكل لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم " عذبت امرأة في هرة حبستها حتى ماتت جوعًا فدخلت فيها النار" رواه البخاري ومسلم

..

ولا تقف العبرة عند سرد و تقرير ما هو الظلم وماهي قصاصه ، وانما العبرة تمتد لتشمل كيف وبماذا نعالج تلك المظاهر قبل فوات الأوان لذلك سن الرحمن لنا أن الطريق ليس بواحد في الحياة بل هناك طرق وعلى الفرد أن يختار ومنح عباده طريق التوبة لمن شاء أن يتوب ويكفر عن ذنوبه قبل أن تدركه الموت وأحيانا نتعلم الحكمة من الأفراد الذين يتمادون في الظلم ونتعجب لما لا ينزل غضب الله القوي الجبار المنتقم عليهم وهي لحكمة أن الله هو الغفور الرحيم يمهل البشر فيصبر عليهم لعلهم يندموا ويتوبوا ... وبشرهم بأن لا يقنطوا من رحمة الله ،ما أعظم رب العالمين لو يتعلم الناس ذلك ويهتدوا الى الطريق المستقيم.


يقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((من كانت عنده لأخيه مظلمة فليتحلله اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم إن كان له عمل صالح أخذ من حسناته بقدر مظلمته فإن لم يكن له حسنات أخذ من سيئات صاحبه فحمل عليه)) رواه البخاري في صحيحه.
فالواجب على المؤمن أن يحرص على البراءة والسلامة من حق أخيه.

ولنتذكر

الظلم ظلمات يوم القيامة .. !!

الظلم ظلمات يوم القيامة .. !!

وفقنا الله وإياكم للعدل وتحري الحق، وأبعد عنا الظلم وهدانا إلى سواء السبيل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الضلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
tunisia-stars  :: الأقــســـام الــعـــامــة :: المنتدى الإسلامي :: منتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: